بيت الإختراعات والإبداع
اهلا ومرحبا بزائرنا العزيز لقد تشرفنا بقدومك ونتمنى لك الإستفادة القصوى من منتديات
إختراعات وإبداع

فإذا كونت مخترع او مبتكر او مفكر أو مكتشف أو مبدع فى أى مجال من المجالات العلمية او الهندسية أو العمليه وترغب فى تنمية أفكارك او تسويقها او الحصول على سلعة او ابتكار جديد من انتاج المخترعين العرب فيعتبر منتدى إختراعات وإبداع هو مكانك وهدفك الذى تبحث عنه فيشرفنا تسجيلك معنا وانضمامك لزملائك من المخترعين والعباقرة العرب لتستفيد وتفيد بما تجود به مما اعطاك الله من علم لزملائك المبدعين ومازال باب التسجيل مفتوح مجانا حتى الآن فلا تأجل انضمامك لنا كزميل ربما لاتجد هذه الفرصة غدا بشكل مجانى وراعى أن تسجك باسم يليق بك كمبدع ومخترع ويليق بالمنتدى وان اعظم الأسماء لم يكن افضل من اسمك الحقيقى وانت كعالم تعتبر ثروة لوطنك العربى يجب تعريف نفسك كالنوع والبلد فى ملف تعريفك وهذا مهم جدا حتى لاتتعرض للحذف مستقبلا وتظل عضويتك مدى الحياة اطال الله بقائكم وسدد خطاكم لرفعة وطننا العربى من المحيط للخليج
مدير عام المنتدى / المخترع المهندس شحات أبو ذكرى

بيت الإختراعات والإبداع


 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 لماذا لا يحقق أغلب الناس أهدافهم ؟؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
مير عام المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 1342
تاريخ التسجيل : 29/08/2008
العمر : 62
الموقع : فرصة للثراء العلمى والمادى تقدمها مؤسسة فاستر ماث التعليمية لإجراء الحسابات بالأصابع أسرع من الآلات الحاسبة لشباب الخريجين والمستثمرين الصغار والكبار بالتعاقد بنظام الفرنشايز لإقتتاح مركز فرعى لكم تابع لفاستر ماث لتعليم أبناء ببلدكم faster-math.com

مُساهمةموضوع: لماذا لا يحقق أغلب الناس أهدافهم ؟؟؟   الثلاثاء 08 مارس 2011, 8:19 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


لماذا لا يحقق أغلب الناس أهدافهم ؟؟؟




أولا

لأنهم لا يعرفوا كيف يضعون أهدافاً لحياتهم.

وهنا المشكلة من أن كثير من البشر لا يتعبوا أنفسهم في معرفة كيفية وضع أو كتابة الأهداف، ناهيك عن كيفية تحقيقها!


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

ثانيا

لأنهم يعتقدون بأن غيرهم من يتحكم بحياتهم.

كثير من الناس يعتقد بأن ليس له أي تأثير على حياته! ومن أي الأمور التي تحصل له هي من واقع تأثير الآخرين عليه، والأدهى يرى أن كل أو غالبية ما يصيبه هو ضرب من الحظ ؛ وليس نتيجة حتمية لما فكر به وعمله بناء على ذلك.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

ثالثا

لأنهم يضعون أهدافاً هلامية غير واضحة المعالم ( مال، سعادة، راحة...).

وهذا من شأنه أن يبعد قدرتنا على تحقيق أهدافنا؛ فهو إن وضع أهدافاًهلامية يكون مثل أشعة الشمس بالرغم من طاقتها وحرارتها العالية؛ إلا أن حرارتها مشتته، لذلك فإنها لن تحرق ورقة لو وضعناها أمام أشعة الشمس، وأقصى ما تفعله الشمس هو تحويل لونها للاصفرار.
ولكن ماذا يحدث لو وضعنا مكبر بين الورقة وأشعة الشمس؟ بالطبع تتفق معي أن ما سيحدث هو أن المكبر سيقوم بحرق أو إشعال نار في الورقة!
أرأيت قوة التركيز؛ هذا بحد ذاته ما سيحدث فيما لو كتبت أهدافك بصورة محددة، فالتركيز سيوصلك لأهدافك بسرعة كبيرة.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

رابعا

لا يكتبوا أهدافهم بناء على قيمهم ومبادئهم وغاياتهم.

فلو سألت كثيراً من الناس عن أهدافهم فإنهم قد يقولوا أريد مالاً، أو سيارة وهلم جراً، وكثير من البشر يبدؤون بمحاولة تحقيق أهدافهم ومن ثم بعد فترة يقفوا عاجزين عن استكمال أهدافهم، أتدري لم؟ لأنهم لم يضعوا أهدافهم بناءً على قيمهم ومبادئهم!
لنضرب مثالاً على ذلك، لو سألنا شخصاً ما هدفك؟ فقد يقول: شراء سيارة؛ فلو سألناه لم ترغب بشرائها؟ فقد يجيب: لكي توصلني للمكان الذي أريده، فلو قلنا له: سيارات الأجرة من الممكن أن توصلك، وكذلك سيارات الباصات؛ فلم لا تستقلهم؟ فقد يجيب: أنا أريد الراحة والحرية بالتنقل، هنا هو يرغب بشراء السيارة لتحقيق قيم لديه وهما الراحة والحرية، فلو علمنا ما قيمنا ووضعنا أهدافنا بناءً عليها فإنها ستكون مثل الشعلة التي ستضيء لنا الطريق، بالإضافة إلى أنها ستشعل طاقاتنا وتوقد رغباتنا للوصول لأهدافنا.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

خامسا ً

لأنهم يضعون أهدافاً غير واقعية (كبيرة جداً وبوقت قصير، أو كثيرة وبوقت قصير).

وهذا للأسف يفعله كثير من الناس، فهم قد يضعوا أهدافاً طويلة الأجل، ويرغبون بتحقيقها في وقت قصير، وكذلك هم يريدون أشياءً كثيرة ويرغبوا بتحقيقها في وقت قصير، وهذا ما لا يمكننا تحقيقه.

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]



سادسا ً

لأنهم يضعون أهدافاً لإرضاء غيرهم من آباء وأصدقاء.

وهنا الطامة الكبرى، فكثير منهم يعيشون حياة غيرهم وليس حياتهم!!! أتعلم لم ذلك؟ لأنهم يرغبوا بتحقيق غايات أو مطالب غيرهم منهم، وقد لا تتماشى تلك المطالب مع قيمهم ومبادئهم، فهنا الشخص سيعيش حياة ليس بها أي متعة! فلو افترضنا أنه حقق إنجازاً فلن يجعله يشعر بالسعادة.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


سابعا ً

لأنهم غالباً يركزون على المعوقات والمصاعب بدلاً من التركيز على أهدافهم.

وهذه نظرة المتشائم؛ الذي يرى الظلام بدلاً من النور! ويرى المشاكل بدلاً من الفرص! ويرى نقاط ضعفه بدلاً من نقاط قوته! وهلم جرا... فمن يكون هذا ديدنه فلن تكون لديه قوة وطاقة لتحقيق أهدافه.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]


ثامنا ً

المماطلة والتسويف.

بعض البشر كثير المماطلة والتسويف، حتى أصبحت تلك عادته! فإن أراد أن يؤدي خطوة من خطوات تحقيق الهدف، فقد يتعذر بعدم ملاءمة الوقت، أو شعوره بالتعب، أو عدم اكتمال المعلومات لديه وهلم جرا... وسأضرب مثالاً يوضح لنا الأمر، تخيلوا معي أن الهدف هو نبته صغير أريد أن أجعلها تنمو لكي تثمر ومن ثم أقطف ثمارها، لنفترض أنني كلما أردت أن أسقيها بالماء ادعيت أنني مشغول، وأن الجو حار الآن وسأسقيها حالما تكون أشعة الشمس خفيفة بالمساء، ومن ثم تبدأ انشغالاتي بالظهور على الساحة بالمساء، فأضطر لتأجيل السقي للغد، وهكذا أقوم بتأجيل السقي من وقت لوقت آخر للأعذار الواهية التي ذكرتها، ما الذي سيحصل؟ بالطبع تتفقون معي بأن النبتة ستموت، وهذا ما سيحصل للأهداف ستموت شعلتها داخل أنفسنا ولن تكون لدينا القدرة على تحقيقها.

وهذه قيض من فيض من الأسباب التي قد تحول بيننا وبين تحقيق أهدافنا، ولكننا رغبنا بذكر بعضها ليسهل على الجميع قراءة المقال.

فهل لديك عزيزي القارئ مثل تلك الأسباب؟ إن أجبت بنعم، فما أنت فاعل بها؟ هل ستعيش حياتك مثل السابق؟ أم ستمسك دفة حياتك وتحقق آمالك؟ أترك الإجابة لك، فهذه حياتك وأنت من سيعيشها!!!


ومن المفارقات أننا كثيرا ما نسمع عن أشخاص يصفون نفسهم بالعصامية وأنهم بنو نجاحهم بأنفسهم وفي المقابل لم نرى تلك الشجاعة في الفريق الآخر ( الفاشلين )حيث لم نسمع أن شخصا منهم قال : أنا من بنى فشلهـ بنفسهـ ,, حيث يستترون ـ للأسف ـ خلف جدار من الاسقاط وتحميل غيرهم مسؤولية فشلهم !!! أما هم ففي دائرة الأمان !! وبعضهم ـ للأسف قد وقع في البلاهة والجهل عندما يعتذر عن إخفاقة وفشلهـ كونهـ من مواليد البرج الفلاني !!! .

تذكر :

القاعدة الذهبية للناجحين والوصفة السحرية للعظماء هي الإيمان التام بأن " كل شيء ممكن الحدوث " ..



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]








توقيع كاتب الموضوع



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.inventions-home.110mb.com/
 
لماذا لا يحقق أغلب الناس أهدافهم ؟؟؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بيت الإختراعات والإبداع :: المخترعين العام :: رعاية الموهوبين وبراعم علماء ومخترعي المستقبل-
انتقل الى: